جبهة “البوليساريو” تؤجل قبول المغرب “مبعوث الصحراء” الجديد.

المحرر متابعة

كشفت مصادر إسبانية، أن المغرب راض عن منهجية الأمم المتحدة في عهد الأمين العام الجديد.

وأضافت ذات المصادر أن المغرب أبلغ الأمم المتحدة بأن البدء في جولات مفاوضات خامسة تحت رعاية الأمم المتحدة لا يمكن أن يتحقق إلا بعد تأكد المنظمة الدولية من الانسحاب التام لعناصر جبهة البوليساريو قرب منطقة الكركرات، في وقت روجت الجبهة أنها أعادت نشر عناصرها.

ودفعت التحركات المشبوهة لبعض عناصر جبهة البوليساريو إلى التريث في إبلاغ منظمة الأمم المتحدة موافقته على تعيين الرئيس الألماني الأسبق هورست هوكلر مبعوثا شخصيا للأمين العام للأمم المتحدة في قضية الصحراء.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى