المصريون يقضون ليلة تاريخية بعد تأهل منتخبهم لمونديال 2018

المحرر ـ متابعة

كادت قلوب المصريين أن تتوقف عندما سجل منتخب الكونغو لكرة القدم هدف التعادل ضد مصر في الدقائق الأخيرة من مباراة الأحد الحاسمة التي تطلبت فوز الفريق المصري ليضمن تأهله لكأس العالم للمرة الأولى منذ 28 عاما.

إلا أن حظ “الفراعنة” كان وافرا هذه المرة واستطاع نجم الفريق اللاعب محمد صلاح إحراز هدف الفوز قبل انتهاء المباراة بدقيقتين مما جعل ملايين المصريين يحتفلون في منازلهم وفي شوارع المحافظات المختلفة بالحدث الذي طال انتظاره وهو أن تلعب مصر في كأس العالم المقرر تنظيمها العام المقبل.

وتأهل منتخب مصر لكرة القدم إلى نهائيات مونديال 2018 في روسيا للمرة الاولى منذ 1990 بعد فوزه على نظيره الكونغولي 2-1 الاحد على استاد برج العرب في الإسكندرية في الجولة الخامسة قبل الأخيرة.

وكان استاد برج العرب قد امتلأ بالجماهير التي زحفت من جميع المحافظات المصرية منذ الساعات الأولى من يوم الأحد إلى مدينة الإسكندرية لكي تحجز لها مقعدا في هذا اليوم الذي وصفه كثيرون بـ”التاريخي”.

وتتصدر مصر المجموعة برصيد 12 نقطة، بفارق أربع نقاط عن أوغندا التي تعادلت أمس سلبا مع غانا (6 نقاط)، فيما توقف رصيد الكونغو عند نقطة واحدة. وفي مدينة السادس من أكتوبر غرب القاهرة امتلأت الشوارع بالجماهير الذين تابعوا المباراة في المقاهي يلوحون بأعلام مصر ويشعلون الألعاب النارية ويهتفون بأصوات غلب عليها بكاء الفرح “كأس العالم، كأس العالم” عقب انتهاء المباراة.

وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى