حزب “السنبلة”يفقد مقعدا بمجلس النواب

المحرر ـ متابعة

ألغت المحكمة الدستورية انتخاب لحسن أيت اشو عن حزب الحركة الشعبية، عضوا بمجلس النواب على إثر الانتخابات التشريعية لـ7 أكتوبر 2016، عن الدائرة الانتخابية المحلية “خنيفرة”.

وتقدم بادو حفيظ عن حزب العدالة والتنمية بطلب طعن لدى المحكمة الدستورية، معتبرا أن مرشح حزب السنبلة قام بتوزيع إعلانات فردية لمرشحي لائحته دون توضيح صفتهم وترتيبهم، واعتبرت المحكمة الدستورية أنها  “تحايل بذلك على الناخبين، وأوهم إياهم أن الأمر يتعلق باقتراع أحادي، فجعلهم يتعاطفون معه تبعا لانتمائه القبلي والعائلي والمهني اعتقاداً منهم بأنه المرشح الوحيد في تلك المنطقة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى