رئيس وزراء إسبانيا..دولة القانون فرضت نفسها في كاتالونيا

المحرر ـ متابعة

قال رئيس وزراء إسبانيا ماريانو راخوي، إن إقليم كتالونيا فشل في إجراء استفتاء على الانفصال أمس الأحد 01 أكتوبر، وذلك بعد إصابة 760 شخصا في اشتباكات بين الشرطة وناخبين خلال التصويت الذي قالت الحكومة في مدريد إنه غير قانوني.

 وقال راخوي إن شعب كتالونيا تعرض لخديعة للمشاركة في التصويت المحظور، مضيفا أن الاستفتاء إستراتيجية من قبل حكومة الإقليم ضد القانون والوئام الديمقراطي و”مسار يؤدي إلى لا شيء”.
 
وشكر راخوي قوات الأمن على الحفاظ على القانون والقيام بواجبهم، كما دعا إلى الاجتماع بكل الأحزاب السياسية الإسبانية لبحث مستقبل البلاد عقب الاستفتاء.
وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى