البنك الدولي يؤكد وجود تفاوتات في توفير التنمية الجيدة للطفولة المبكرة في المغرب

المحرر ـ متابعة

كشف البنك الدولي في دراسة حديثة وجود تفاوتات في توفير التنمية الجيدة للطفولة المبكرة، حيث إن هناك فجوات كبيرة بين الأطفال الأكثر ثراء والأطفال الأكثر حرمانا من ناحية الخدمات الاجتماعية والتعليم. وأضاف البنك الدولي من خلال الدراسة التي خصصها للحديث عن التعليم في مرحلة الطفولة المبكرة في المغرب، أن الأطفال الأشد فقرا هم الأقل قدرة على الاستفادة من أنشطة التنمية، حيث يستفيد فقط 16 في المئة منهم مقارنة بالأطفال الأكثر ثراء، والذين تقدر نسبة المستفيدين منهم ب 58 في المئة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى