محكمة الاستئناف بتطوان تصدر حكمها في قضية اغتصاب أربع شقيقات قاصرات

المحرر ـ متابعة

قضت غرفة الجنايات  التابعة لمحكمة الاستئناف بتطوان، في وقت متأخر من ليلة الثلاثاء الأربعاء، بالحكم بعشرين سنة سجنا نافذا، في حق مرتكب جريمة الاغتصاب الشنيعة التي اهتزت على وقعها ساكنة الفنيدق في شهر يناير الماضي، كان ضحيتها أربع  شقيقات قاصرات من أسرته.

وأوضح مصدر لموقع القناة الثانية، أن المحكمة أدانت الجاني بتهمة هتك عرض قاصرين باستعمال العنف نتج عنه افتضاض، وطالبت النيابة العامة بالحكم على الجاني بأقصى العقوبات، وهو ما استجابت له الهيئة القضائية.

وأضاف ذات المصدر، أنه بعد مرور عدة جلسات تم الاستماع فيها إلى الدفوعات الشكلية  لدفاع الضحايا والذي تقدم بالخبرة الطبيبة التي عززت من ملف القضية، كما استمعت المحكمة إلى دفاع الجاني.

وكان موقع القناة الثانية، سباقا في إدراج هذا الموضوع، وكما ذكرنا في وقت سابق، فإن هذا الاعتداء الجنسي نتج عنها افتضاض بكارة راح ضحيتها أربع أخوات شقيقات تتراوح أعمارهن ما بين 9 و15 سنة، على يد خال أمهن في عقده الخامس.

وكانت أسرة الضحايا قالت في تصريح سابق، لموقع القناة الثانية، إن المتهم، هو أب لأربعة أطفال، وحسب روايتها فإنه سبق له أن تحرش بأم الطفلات لكن محاولاته باءت بالفشل، حسب ما أكدته الأم في حديثها مع الموقع، لينتقل في مغامراته الجنسية إلى بناتها.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى