دركيون وعسكريون وعناصر في البحرية الملكية أمام القضاء

المحرر

أحال الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالدار البيضاء، ملف الاتجار في المخدرات على الصعيد الدولي على جلسة الحكم في مرحلة ما بعد النقض.

ووفق مصادر مطلعة، فإن الأمر يتعلق بملف محمد الغاني ومن معه، وهو الملف الذي تفجر بمدينة الناظور، حيث يتابع في الملف الضخم عناصر من المكتب الثاني للقوات المسلحة الملكية، وعناصر من القوات المساعدة، والدرك الملكي، بالإضافة إلى عناصر تنتمي للبحرية الملكية، علاوة على محاميان اثنين.
زر الذهاب إلى الأعلى