القضاء البرازيلي يقرر الآتي في قضية سعادة

المحرر متابعة

قررت محكمة ريو دي جانيرو، مساء أمس الخميس تأجيل النطق بالحكم، في قضية الملاكم المغربي حسن سعادة المتهم بالتحرش الجنسي و محاولة الإغتصاب في حق عاملتي نظافة برازيليتن داخل إقامة المنتخب الوطني بالقرية الأولمبية “ريو 2016”.                   وتخلفت عن الجلسة إحدى العاملات فيما تم حضور الأخرى ممن ٱتهمن حسن سعادة.
وحدد القضاء البرازيلي يوم 21 يناير من السنة المقبلة موعدا للجلسة القادمة من أجل النطق في الحكم في قضية الملاكم المغربي الذي يتابع في حالة سراح دون مغادرة التراب البرازيلي.
وجدير بالذكر أن ٱعتقال سعادة تسبب له في الإقصاء من لعب الألمبياد حيث كان مقررا أن يواجه التركي نادر محمد.
  ويقيم سعادة في شقة اكترتها له اللجنة الأولمبية في ريو إلى حين انتهاء قضيته .
زر الذهاب إلى الأعلى