من بينهم طالب موالي للبوليساريو..معطيات جديدة حول إفشال إدخال سواطير للحي الجامعي بأكادير

أكدت مصادر مطلعة، أن الطالب الذي تم إلقاء القبض عليه يومه الإثنين قرب الحرم الجامعي  بأكادير مع صديق له والمشتبه فيهم بتورطهم في قضية إدخال 23 ساطور لجامعة ابن زهر في أكادير، هو الشاب  المدعو محمد . ل، والمعروف بموالاته للجبهة الانفصالية البوليساريو.

ووفق ذات المصادر، فإن إدخال مثل هذه الأسلحة يكون هدفها في الغالب اشعال الفتنة بين الطلبة وتحويل الساحات الجامعية الى مسارح اقتتال، مؤكدا  أن القضية لازالت موضوع بحث لتحديد كل المتورطين.

وكانت عناصر فرقة مكافحة العصابات التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة أكادير قد تمكنت و بتنسيق وثيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، منتصف نهار اليوم الاثنين 25 أبريل الجاري، من توقيف ثلاثة أشخاص، من بينهم سائق سيارة أجرة وطالبين بجامعة ابن زهر، وذلك للاشتباه في تورطهم في حيازة العشرات من الأسلحة البيضاء المصنوعة بشكل تقليدي بغرض استخدامها في ارتكاب جنايات وجنح ضد الأشخاص.

وحسب المعلومات الأولية للبحث، فقد مكنت أبحاث الشرطة القضائية من توقيف سائق سيارة أجرة بالقرب من الحي الجامعي بمدينة أكادير وهو في حالة تلبس بتسليم الطالبين المشتبه فيهما كيسا ملفوفا يضم بداخله 23 ساطورا مصنوعا بطريقة تقليدية.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى