تسريب محادثة حميمية بين أستاذ وتلميذة يثير ضجة بالعرائش

خلفت صور لمحادثة حميمية منسوبة إلى أستاذ لغة فرنسية بثانوية محمد بن عبد الله (التيجيرية) بالعرائش، ضجة كبيرة داخل المؤسسة وفي صفوف مواقع التواصل الإجتماعي.

ووفق مصادر إعلامية محلية، فقد أظهرت الصور المسربة والتي وصل عددها إلى 46 صورة،  أن الأستاذ يتحرش بالتلميذة القاصر، حيث راودها بمختلف العبارات الحنسية، كما أرسل لها صورة لعضوه التناسلي، مؤكدا في محادثاته أن ما يقوم به سيتسبب له في مشاكل كبيرة إذا ما اطلعت عليه إدارة المؤسسة أو اطلع عليه أحد مفتشي التعليم بالإقليم.

ووفق صور المحادثات فقد هددت القاصر أستاذها باللجوء إلى وضع شكاية لدى المصالح الأمنية بتهمة التغرير بقاصر.

من جانبه خرج الأستاذ المتهم عن صمته، في فيديو على صفحته على موقع التواصل الإجتماعي الفيسبوك، نافيا أن تكون له أية علاقة بتلك المحادثات، و اتهم جهة معينة في المؤسسة بالوقوف وراء فبركة هذا الحادث، بسبب عدم رضاها عن أنشطته الموازية بالثانوية، واصفا إياها بالجهة التي تريد التحكم في المؤسسة، كما أعلن عن لجوئه للمحكمة لمتابعة من يقفون وراء ما أسماها بالفبركة.

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى