مصرع طفل غرقا في بركة للواد الحار بالعرائش

لقي طفل مصرعه الأحد المنصرم، غرقا وسط بركة للواد الحار في غفلة من أفراد أسرته بمدينة العرائش.
وحسب مصادر محلية، فالهالك طفل يدعى ريان في ربيعه السادس، كان رفقة والده في جولة داخل غابة الأوسطال، قبل أن يسقط وسط بركة مائية في غفلة من أبيه الذي تاه وسط الغابة بحثا عن طفله.
وأضافت ذات المصادر، أن والد الطفل الضحية اهتدى إلى مكان اختفائه، حيث تم العثور عليه وسط بركة من المياه العادمة، ليتم إخراجه منها بمساعدة عناصر الوقاية المدنية، التي قامت بنقله على وجه السرعة إلى مستشفى للامريم الإقليمي، ليلفظ أنفاسه الأخيرة هناك.

هذا وخلف الحادث استنكارا في صفوف نشطاء استغربوا وجود مستنقع للمياه العادمة داخل منتزه غابوي بيئي وترفيهي يوجد في منطقة حضرية، وتنبعث منه رائحة كريهة.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى