شاحن للهاتف النقال يتسبب في اندلاع حريق بإحدى الشقق بالبيضاء

تسبب شاحن للهاتف النقال في الساعات الـأولى من صباح أمس الأربعاء، في نشوب حريق مهول بإحدى الشقق  بحي مولاي رشيد، بمدينة الدار البيضاء.

ووفق المعطيات المتوفرة، فقد ترك شاحن الهاتف لمدة طويلة في الكهرباء، مما تسبب في الحادث المأساوي الأليم، بعد انفجاره بشكل مفاجئ، لتشتعل النيران في ستائر الغرفة ومحتوياتها، قبل أن تأتي على المنزل بأكمله، مخلفة وراءها خسائر مادية مهمة، وإصابة طفلة بحروق متفاوتة الخطورة، استدعت نقلها على وجه السرعة، على متن سيارة إسعاف تابعة لمصالح الوقاية المدنية، صوب المستشفى الجامعي بن رشد بالدار البيضاء، لتلقي العلاجات الضرورية اللازمة.

وبالموازاة مع نقل الطفلة صوب المستشفى الجامعي بمدينة الدار البيضاء، تمكنت عناصر الوقاية المدنية، بحضور المصالح الأمنية و السلطات المحلية، من إخماد ألسنة النيران المتطايرة، بعدما أتت على أثاث المنزل بالكامل، في الوقت الذي ذكرت فيه مصادر الجريدة، أن الحريق تسبب في اختناقات وإغماءات لسكان المنزل، تم نقلهم على الفور صوب المستشفى، من أجل تشخيص حالتهم الصحية وتلقي العلاجات الضرورية.

وتنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة، لدى الدائرة القضائية الدار البيضاء، فتحت المصالح الأمنية بالدائرة الأمنية مولاي رشيد، تحقيقا في موضوع الحادث، قصد معرفة ظروف وأسباب اندلاع الحريق وتحديد المسؤوليات.

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى