كلية الآداب بتطوان تعيش على وقع أحداث دامية بين فصيلين للطلاب

المحرر متابعة

نددت كلية الآداب والعلوم الإنسانية، بتطوان، بأحداث العنف الأخيرة داخل الحرم الجامعي، إذ احتفظت بالحق في اتخاذ الإجراءات الإدارية، في حق كل طالب ينتمي للمؤسسة شارك في أعمال العنف، والمتابعة القضائية في حق كل عنصر أجنبي عن المؤسسة تورط في الأحداث.

وأوضح بيان الكلية، أن الأحداث استعملت فيها أدوات حديدية، وأسلحة بيضاء وعصي، بمشاركة من طلبة داخل الكلية وعناصر أجنبية، ما أدى إلى تسجيل إصابات متفاوتة الخطورة.

وأضاف البيان ذاته، أن الأحداث شهدت أيضا تخريب عدد من ممتلكات المؤسسة، وخلق حالات من الخوف والرعب لدى الطالبات والطلبة، وتوقف الدراسة جزئيا في بعض القاعات

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى