السجن النافذ لأم رمت أطفالها من الطابق الرابع

قضت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئاف بالدار البيضاء، مساء أمس الإثنين، بسجن الأم التي كانت قد ألقت بأطفالها الثلاثة تباعا من الطابق الرابع بإحدى العمارات السكنية بسيدي البرنوصي بالدار البيضاء السنة الماضية بـ 10 سنوات سجنا نافذا.

وتابعت هيئة الحكم الأم من أجل جناية محاولة القتل العمد بعدما كانت قد حاولت وضع حد لحياة أطفالها بسبب الظغوطات النفسية التي كانت تعانيها داخل بيت الزوجية.

وكانت القضية قد هزت الرأي العام  شهر أكتوبر الماضي بعدما أقدمت الأم المدانة  على محاولة الاجهاز على أبنائها من سطح العمارة المتكونة من أربعة طوابق، مردية إياهم أرضا، ما تسبب في أصابتهم بجروح بليغة نقلوا على اثرها لمستشفى الاطفال عبد الرحيم الهاروشي التابع للمستشفى الجامعي ابن رشد.

وكان أن أحد المصابين من الأبناء “حالته الصحية حرجة وهو رضيع لا يتجاوز سنه الـ 10 أشهر مكت على إثرها في قسم العناية المركزة لمدة طويلة، فيما يتراوح عمر الطفلين الآخرين ما بين6 و8 سنوات آنذاك، وأصيبوا بكسور مخنلفة في أنحاء جسدهم”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى