سلطات مراكش تخرج عن صمتها ازاء حادث اطلاق النار

المحرر ـ متابعة

أفادت السلطات المحلية لولاية جهة مراكش – آسفي أن شخصا تعرض مساء يومه الخميس 2 نونبر 2017، على الساعة السابعة وخمسة وأربعين دقيقة، بأحد المقاهي المتواجدة بالحي الشتوي بمراكش، لإطلاق نار مباشر على مستوى الرأس من طرف شخصين ملثمين كانا يمتطيان دراجة نارية، مما أدى إلى مصرعه في الحين، كما أصيب شخصان آخران من رواد المقهى بشظايا أعيرة نارية نتج عنها إصابتهما بجروح نقلا على إثرها إلى المستشفى الجامعي بمراكش لتلقي الإسعافات الضرورية.

وحسب التحريات الأولية فإن الشخص المتوفى كان مستهدفا، مما يرجح فرضية تصفية حسابات شخصية. هذا وقد تم فتح بحث من طرف المصالح الأمنية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، كما تم تكثيف الأبحاث والتحريات لإيقاف المعتديين اللذين لاذا بالفرار.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى