تغييب علم البوليساريو و تعويضه بالعلم الجزائري خلال استقبال المبعوث الأممي بتندوف

المحرر- متابعة

حل المبعوث الجديد للأمم المتحدة إلى الصحراء المغربية هورست كولر صبيحة أمس الأربعاء بمخيمات المحتجزين بتندوف جنوب الجزائر، في زيارة هي الأولى له للمنطقة، وتدوم يومين في مسعى لإحياء مسلسل المفاوضات بين المغرب وجبهة بوليساريو والخروج من النفق المسدود..

غير أن الملاحظ لدى وصول المبعوث الأممي كولر إلى مطار مخيمات تندوف هو استقباله بالأعلام الوطنية للجزائر، عوض “علم جبهة البوليساريو”، كما كان معمولا به سابقا، مما دفع مراقبين إلى التأكيد بأن الجبهة ما هي إلا قطعة فوق التراب الجزائري وولاية من ولايات البلاد.

ويذكر أن المبعوث الأممي زار الرباط في أول محطة له ضمن الجولة التي تقوده إلى العديد من المناطق وتستمر إلى غاية 25 من أكتوبر الجاري، وستشمل الجزائر وموريتانيا، قبل أن يقدم تقريره إلى مجلس الأمن في نيويورك.

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

زر الذهاب إلى الأعلى