الرقم 113 بإيطاليا يتسبب لمهاجر مغربي في المتابعة القضائية

المحرر- متابعة

في واحدة من القضايا الفريدة من نوعها، قررت الشرطة بمدينة روفيغو بشمال إيطاليا، متابعة شاب مغربي، يبلغ من العمر 34 سنة، وذلك بسبب إزعاجه للأمن.

وقررت محافظة الأمن في المدينة، اللجوء للقضاء لمتابعة المغربي بعدما أجرى عدة اتصالات برقم المستعجلات، للسؤال عن رخصة إقامته.

واتصل المهاجر بالرقم 113، أي الرقم الخاص بالأمن، لعدة مرات، ورغم أنه تلقى إجابة في المرة الأولى والثانية، بأن الرقم خاص فقط بالأمور الأمنية المستعجلة، فإنه واصل تركيب الرقم والاتصال.

واستمر المغربي في الاتصال بإصرار مؤكداً كل مرة على أنه يريد معلومات على رخصة إقامته التي رفع طلباً بتجديدها إلى الشرطة.

ولم يكن أمام الشرطي الذي رد على العشرات من مكالماته في غضون ساعات قليلة، سوى إخبار رؤسائه بالواقعة.

وأمام هذا الوضع تم إخبار قاضي المداومة وتم فتح تحقيق في هذه القضية، ووُجهت للمهاجر المغربي تهمة “عرقلة سير مرفق عام”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى