لعشرات من الركاب المغاربة أنفسهم عالقين بمطار أورلي

المحرر ـ متابعة

وجد العشرات من الركاب المغاربة أنفسهم عالقين بمطار أورلي الدولي بباريس، بعدما تم إلغاء رحلتهم ليلة الأحد/ الإثنين 8و9 أكتوبر الجاري بدون سابق إنذار.

وبحسب مصادر اعلامية ، فإن المغاربة العالقين في مطار أورلي والراغبين في العودة إلى المغرب، عبروا عن استيائهم من الطريقة التي تعاملت بها معهم إدارة المطار المذكور، فبعدما حلت الطائرة بالمطار في وقت متأخر من ليلة الأحد/ الإثنين 9 أكتوبر الجاري، صعد الركاب إليها، لتفاجئهم إدارة المطار بعد لحظات بأن الطائرة لا يمكن لها أن تقلع.

واضافت المصادر أن هذا المشكل، تسبب في تذمر المغاربة العالقين بمطار أورلي، الذين وجدوا أنفسهم بدون أمتعة ولا أدوية، الأمر الذي تسبب في إغماء عدد من النساء، سيما وأن هؤلاء المغاربة انتظروا لأزيد من عشر ساعات بالمطار ولا يعرفون متى سيعودون إلى وطنهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى