انخفاض في احتياطات المغرب من العملة الصعبة

المحرر ـ متابعة

أعلن بنك المغرب أن صافي الاحتياطيات الدولية للمغرب بلغ 223,4 مليار درهم في حدود 29 شتنبر 2017، مسجلا بذلك تراجعا بنسبة 10,3 في المائة مقارنة مع الفترة ذاتها من السنة الماضية.

وأوضح بنك المغرب، الذي نشر مؤخرا مؤشراته الأسبوعية من 28 شتنبر إلى 4 أكتوبر 2017، أن هذه الاحتياطات سجلت من أسبوع لآخر ارتفاعا ب 0,4 في المائة . وأضاف البنك أنه، ضخ طيلة هذه الفترة ما مجموعه 57 مليار درهم في شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام بناء على طلب عروض، و4,5 مليار درهم تم منحها في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والمتوسطة.

وتراجع المعدل البنكي من 2,28 إلى 2,26 في المائة، في حين انتقل حجم المبادلات من 4,1 إلى 3,4 مليار درهم، بحسب البنك المركزي.

وكان بنك المغرب قد ضخ خلال طلب العروض ليوم 4 أكتوبر (تاريخ الاستحقاق يوم 5 أكتوبر 2017) مبلغ 55 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام.

وبخصوص نشاط البورصة، أوضح المصدر ذاته أن مؤشر مازي سجل ارتفاعا بنسبة 2 في المائة ليصل بذلك أداؤه منذ بداية السنة إلى 7,4 في المائة ، مضيفا أن هذا الأداء الأسبوعي يعزى أساسا إلى الارتفاعات في المؤشرات القطاعية “البناء ومواد التجهيز” ب4,1 بالمائة و3,5 بالمائة بالنسبة ل”العقار” وب 3ر2 في المائة بالنسبة للبنوك، مقابل تراجع المؤشر القطاعي الخاص ب”التأمينات” بنسبة 1,8 بالمائة. وفي ما يتعلق بحجم المبادلات الإجمالي، فقد بلغ 1,1 مليار درهم درهم بعد ان سجل 485,3 مليون أسبوعا قبل ذلك، تمت في غالبيتها على مستوى السوق المركزي.

و.م.ع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى