الحلوى المهلوسة..خطر داهم يستهدف تلاميذ المؤسسات التعليمية

المحرر ـ متابعة

ايبدو جليا ان وجود الحلوى المهلوسة تحول إلى حقيقة بعدما ظلت صورها تجوب فقط مواقع التواصل الإجتماعي، دون دليل ملموس، فقد كشفت مصادر الصحيفة أن حالة استنفار أمني تم إطلاقها على مستوى النفوذ الترابي لولاية أمن أكادير، بعد أن تواتر مجموعة من الإخباريات التي تفيد بوصول الحلوى المهلوسة التي تحمل اسم “الإكستازي” إلى بعض المؤسسات التعليمية، بعد أن لوحظ تنامي أعداد مستهلكي هذه المواد المخدرة في صفوف تلاميذ الأقسام الثانوية التأهيلية وكذا في صفوف الطالبات.

وأكدت المعطيات الأولية ـ حسب ما اوردت ذلك يومية “المساء” في عددها الجديد ـ  اعتقال مجموعة من الأعضاء النشيطين داخل شبكات ترويج هذا المخدر الجديد الذي أصبح ينافس بقوة باقي الأصناف الأخرى من الأقراص المهلوسة، حيث تشير بعض الشهادات التي استمعت إليها “المساء” إلى أن هذا المخدر يجعل صاحبه في حالة من الفرح الهستيري، كما أن الشخص الذي يتناول هذه الأقراص سرعان ما يتحول إلى مدمن منذ الوهلة الأولى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى