تفاصيل مثيرة ترويها زوجة “حميد المهداوي” عقب زيارتها له

المحرر ـ متابعة

كشفت زوجة الصحافي المغربي حميد المهداوي، “بشرى الخونفاشي” عن تفاصيل مثيرة عقب زيارتها له، امس الجمعة، داخل سجن عكاشة في الدار البيضاء، حيث أكدت أن إدارة السجن رفضت السماح لهم في أول الأمر بزيارة المهداوي، بعد تغيير الموعد من يوم الإثنين إلى يوم الجمعة، قبل أن يُسمح لها بزيارته برفقة شقيقاته.

وقالت زوجة المهداوي ـ حسب ما اوردته مصادر اعلامية ـ  أن زوجها لم يستفد إلا من 20 دقيقة من أصل ساعة كاملة مسموح بها قانونيًا في الزيارة، حيث وصفت كيف تم سحبه من قبل حراس السجن أمام أعين ابنته الصغيرة، بطريقة غير إنسانية، مؤكدة أن زوجها في وضع صحي خطير جدًا، حيث ناشدت كل المؤسسات الحقوقية، الوطنية منها والدولية، مساندة زوجها في محنته.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى