المغرب مهدد بالاقصاء من مونديال روسيا لهذا السبب

المحرر ـ متابعة

كشفت مصادراعلامية، أن الاتحاد الغابوني لكرة القدم، إعترف بخطأ إداري فادح ارتكبه الكاتب العام، في مباراة كوت ديفوار والغابون والتي لعبت أخيرا بأبيدجان، وانتهت بفوز الإيفواريين بثلاثة أهداف لصفر، بإشراك لاعبين موقوفين.

واضافت المصادر ان الاتحاد الغابوني، أكد  أنه أوقف الكاتب العام، الذي لم يبلغ المدرب كاماتشو بعدم قانونية إشراك لاعبين، تعرضا للإنذار.

واكدت المصادر ذاتها، أن الاتحاد الدولي للعبة، “فيفا”، فتح تحقيقا في النازلة، يمكن أن يعرض الغابونيين لعقوبات صارمة، من قبيل خصم نقاط مباراتهم الثانية أمام الإيفواريين بليبروفيل، والتي فازوا بها بهدفين لواحد، ما يؤثر سلبا على حظوظ المنتخب الوطني في بلوغ نهائيات كأس العالم 2018 بروسيا.

ويتصدر كوت ديفوار المجموعة ب 7 نقاط، أمام المغرب التي يتوفر على 6 نقاط، إذ يمكن أن يبتعد المغاربة من المونديال أكثر إذا تم منح نقاط مباراة ليبروفيل للإيفواريين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى