حصري: تفاصيل قصة “فريحة و اسماعيل” الكوبل الذي روع مدينة سلا عبر الفايسبوك “صور + فيديوهات حصرية”

المحرر الرباط

 

على خلفية الضجة التي اثارها موضوع “كوبل التشرميل” و الذي أحدث ضجة على موقع التواصل الاجتماعي فايسبوك، أجرت جريدة المحرر الالكترونية بحثا في هذا الموضوع، فتوصلت لمعطيات مثيرة، تكشف حقيقة العاشقين الذين افتخرا بممارسة السرقة و تعريض المواطنين للعنف، في قصة شبيهة بالفيلم المصري المشهور “حمادة و توتو” الذي تقاسم فيه الفنان عادل امام و لبلبة دور البطولة.

 

2

 

عصابة “حمادة و توتو” في هذه القصة لم تقتصر على الكوبل موضوع الفلم، و انما على اشخاص اخرين يمتهنون فن السرقة بالعنف، ابتدأت بعد طرد البطل من صفوف القوات المسلحة الملكية، ليعود ادراجه الى سلا حيث التقى بالبطلة فاتفقا على الخروج على القانون لأن نضجهما لم يكتمل بعد، و لأن الظروف قد تجعل في بعض الاحيان من الاشخاص خطرا على المجتمع.

 

3

 

“حمادة و توتو”، بدأت منذ زمن طويل في جمع الاتاوات من المواطنين، و اعتراض سبيل المارة بطريقة أو بأخرى، لكن الاقدار شاءت أن تسقط في يد رجال الامن في خضم حملة زيرو “كريساج” التي تم اطلاقها قبل مدة، و لعل عدم اكتمال نضجهما كان من بين الاسباب التي جعلت العصابة تسقط في شباك الامن، خصوصا و أنهما ظلا يفتخران بممارساتهما على فايسبوك.

 

4

و من خلال الصور التي نرفقها بهذا المقال يتضح أن اسماعيل كان في القوات المساحة الملكية، حيث يظهر و هو يرتدي الزي الرسمي للتكوين، بينما يتضح أن عشيقته أميمة، و الملقبة بفريحة، كانت تشجعه على كل ما تسبب اليوم في اعتقالهما اذا ما صح خبر اعتقالهما.

 

5

 

8

 

https://www.youtube.com/watch?v=fnqyl37LxL8&feature=youtu.be

 

 

https://www.youtube.com/watch?v=k5ASxc1giSw&feature=youtu.be

 

 

https://www.youtube.com/watch?v=N4qga83p1qE&feature=youtu.be

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى