بعد دخول عدة أطراف على خط “زيرو كريساج” ادارة الامن تتحرك في هذا الاتجاه

المحرر الرباط

 

ذكرت مصادر اعلامية، أن عبد اللطيف حموشي المدير العام للامن الوطني، قد أصدر تعليمات بوجوب متابعة جميع الاشرطة التي يتم نشرها على الشبكة العنكبوتية، و اخضاعها للبحث و التحليل، في اطار معالجة المعلومة و ردع جميع الجرائم الموثقة بعدسات الكامرات، و حتى لا تتمكن بعض الجهات المعروفة من تبخيس مجهودات الفرق الامنية في مجال محاربة ظاهرة الكريساج، و تفاغل الامن مع نداءات المواطنين في هذا المجال.

 

و حسب نفس المصادر، فان الادارة العامة للامن الوطني، قد احدثت فرقا علمية مختصة في معالجة الاشرطة الرقمية، بهذف تحديد نوعيتها و زمكانها، وذلك من أجل قطع الطريق على من يحاول الركوب على حملة “زيرو كريساج”، من خلال زرع اللاثقفة في نفوس المواطنين اتجاه المؤسسة الامنية، من خلال نشر اشرطة توحي بشكل مبالغ فيه انتشار الجريمة في عدد من مدن المملكة.

 

و في اول عملية لها، خلصت الفرقة المذكوة بعد تحليلها لشريط يظهر تعرض فتيات للسرقة، ادعى ناشروه أنه التقط بالمغرب، “خلصت” الى أن تفاصيل هذا الحادث قد وقعت خارج أرض الوطن، و قد اصدرت المديرية العامة للامن الوطني بلاغا تشرح من خلاله حيثيات هذا الموضوع و تفاصيله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى