فايسبوكيون لبوليف: “الا كنتي راجل هضر على محطة القامرة”

المحرر الرباط

 

طالب نجيب بوليف الوزير المنتدب المكلف بالنقل، النواب باستدعاء المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية محمد ربيع لخليع ، إلى البرلمان من أجل مساءلته عن تأخر القطارات.

 

وقال بوليف، في رده على أسئلة النواب البرلمانيين بمجلس النواب أول أمس الثلاثاء، إن تعويض المسافرين عن تأخر القطارات هو الحل لتجاوز الأزمة، وهو “الأمر الذي تم الاشتغال عليه في الخطوط الملكية”.

 

و يتساءل عدد من المعلقين على هذا الخبر عن الاسباب التي جعلت بوليف يوجه سهام انتقاذاته للخليع، في وقت يعلم فيه الجميع أن المكتب الوطني للسكك الحديدية قد سبق و أن اعتذر عن تأخيرات غير مقصودة بسبب أشغال التي جي في.

 

من جهة أخرى أكد المعلقون على تصريحات الوزيرـ على ان جميع وساءل النقل التي تؤطرها وزارته تتسبب للمغاربة في التأخير، بما فيها الحافلات و الطاكسيات، متسائلين عن الاسباب التي تجعله ينتقذ لخليع تحديدا، و بالتزامن مع حملة التوظيفات التي يخوضها حزب المصباح لصالح مناضليه و رواد جناحه الدعوي.

 

و طالب المعلقون من نجيب بوليف، العمل على رد الاعتبار لمحطة القامرة الطرقية، التي تحولت الى مرتع للمتسكعين و قطاع الطرق، و مراة تعكس العشوائية و الابتزاز، عوض التركيز على المكتب الوطني للسكك الحديدية.

 

و في تعليقهم على تعويض المواطنين، دعى هؤلاء الوزير المغربي، الى حث حزبه على تعويض المواطن على تنكره للوعود التي قطعها الحزب على نفسه ابان الحملة الانتخابية، قبل اثقال كاهل الدولة بتعويضات من شأنها أن تضر صناديقها، كما أكد هؤلاء على أنه لولا استفادة البرلمانيين بما فيهم الوزراء من التنقل المجاني في الدرجة الاولى، لما تحدثوا عن التأخيرات….

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى