بدء محاكمة المتهمين الأساسيين بمحاولة الانقلاب بتركيا

المحرر

بدأت في أنقرة اليوم الاثنين الجلسة الأولى لمحاكمة المتهمين الأساسيين في قضية محاولة الإنقلاب الفاشلة التي شهدتها تركيا منتصف يوليو العام الماضي، حيث يتصدر المعارض المقيم في الولايات المتحدة فتح الله غولن لائحة المتهمين البالغ عددهم 2211، من بينهم ضباط ومسؤولون.

وستشهد الجلسة الأولى الاستماع إلى شهادات المتهمين، في حين يعد غولن واحدا من تسعة متهمين فارين خارج البلاد، ما يعني أن محاكمتهم ستجري غيابيا.

وتم إحضار جميع المشتبه بهم الموجودين في البلاد إلى قاعة محكمة في مجمع سجون بمنطقة سينكان قرب أنقرة، وذلك في ظل تدابير أمنية مشددة.

وهتف عشرات المتظاهرين خارج المحكمة “نطالب بعقوبة الإعدام” بحق المتهمين، ورفعوا الأعلام التركية ولافتات كتب عليها “من أجل شهداء وجنود 15، نريد عقوبة الإعدام”.

وتتضمن لائحة المتهمين 26 قائدا عسكريا ومسؤولا كبيرا، منهم قائد القوات الجوية السابق أكين أوزترك، وعلي يازجي المساعد العسكري السابق لرئيس الجمهورية، ومحمد دسلي شقيق النائب عن حزب العدالة والتنمية الحاكم سابان دسلي.

وذكرت صحيفة “حرييت” أمس أن الاتهامات الموجهة إلى المتهمين تتضمن “استخدام الإكراه والعنف في محاولة للإطاحة” بالبرلمان والحكومة التركية ما أدى إلى “استشهاد 250 مواطنا” و”محاولة قتل 2735″ آخرين.

وبحسب الرئاسة التركية، أسفرت محاولة الانقلاب عن سقوط 248 قتيلا، إضافة إلى مقتل 24 من منفذي المحاولة في الليلة ذاتها.

وبدأت محاكمة أول المتهمين في أواخر فبراير بمحاكمة 330 شخصا بتهم بالقتل أو محاولة القتل في ليلة محاولة الانقلاب الفاشلة، وذلك في قاعة المحكمة نفسها التي أنشئت لهذا الغرض وهي تستوعب أكثر من 1500 شخص.

(الجزيرة + وكالات)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى