إيطاليا.. اعتقال 4 مغاربة في شجار مسؤولي مسجد فينتميليا

المحرر

في حادثة أثارت غير قليل من السخربة في إيطاليا تسبب نزاع حول أحقية ترؤس مسجد بمدينة فينتميليا في اعتقال أربعة مغاربة وذلك بعد دخولهم في عراك عند باب المسجد الذي يحمل اسم “مسجد باب السلام”.

وتدخلت الشرطة الإيطالية مساء يومه الخميس بعد توصلها بمكالمات من المارة الذين لاحظوا اشتباكاً بالأيدي نشب بين أربعة أشخاص ، وحضرت تعزيزات أمنية إلى المكان و صفدت المغاربة المتشاجرين ثم نقلتهم  إلى مقرالأمن.

وأغلق المسجد، الذي يتشكل أغلبية مرتاديه من مغاربة،  منذ  شهر فبراير الماضي بسبب نزاعات بين فئتين داخل المسجد كل فئة تصر على أحقيتها في ترؤسه.

وتسببت الصراعات في  تفرق المصلين بحثاً عن مكان لصلاة الجمعة و يلجأ بعض منهم  إلى إحدى الكنائس التي سمحت لهم بأداء صلاة الجمعة بها.

وكانت النقطة التي أشعلت المواجهة بين الأربعة حضور اثنين منهم لمقر المسجد لإعادة فتحه بواسطة منشار، وعندما علم الفئة الأخرى  بالأمر حلت عناصر منها كي يحولوا دون ذلك ثم نشب نزاع انتهى باستعمال الأيدي.

وتم تقديم الأربعة أمام المحكمة يوم الجمعة، وووُجهت لهم تهمة “تبادل الضرب” ، ولواحدٍ منهم تهمة “مقاومة وتعنيف رجل أمن” وذلك بسبب اعتدائه على  أحد رجال الشرطة عند نقله لتطبيبه في المستشفى.

وقرر القاضي متابعتهم في حالة سراح  و تأجيل الاستماع إليهم  إلى غاية  21 يونيو المقبل.

(اليوم24)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى