إسبانيا.. سجين مغربي يفر من المحكمة

المحرر ـ متابعة

تمكن سجين مغربي، متهم بمحاولة قتل، من الهروب من داخل المحكمة، أول أمس الجمعة، وهو مكبل الأيدي، وذلك بعد انتهاء الجلسة التي مثل خلالها أمام قاضي محكمة بلدة “فيلانوبا إي لا جيلترو” بضواحي مدنية برشلونة.

وكانت السلطات الإسبانية وضعت المواطن المغربي، صلاح الدين. س والبالغ من العمر 24 سنة، تحت تدابير الحراسة النظرية، قصد تعميق التحقيق معه حول ارتكابه لجريمة السرقة الموصوفة، ومحاولة القتل غير العمد.

وعززت عناصر الشرطة الإسبانية بإقليم كاطالونيا، “لوس موسوس دي إسكوادرا”، والتي كانت مكلفة بحراسته أثناء نقله من السجن إلى المحكمة، صفوفها للبحث عن السجين الهارب، حيث استعانت بطائرة مروحية، وطوقت مختلف نقط المنطقة.

وكان المواطن المغربي يعيش في بلدة “سانت بوي دي لوبريجات” ثم بلدة “كورنيلا دي يوبريغات” بضواحي مدينة برشلونة، قبل أن يعتقل ويتم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية لتورطه في محاولة قتل سنة 2016.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى