الإمام إمرأة.. أول مسجد في أمريكا يجمع بين الرجال والنساء (فيديو)

المحرر ـ متابعة

افتتح أول مسجد يصلي فيه الرجال والنساء جنبا إلى جنب في مدينة بيركلي قرب ولاية سان فرنسيسكو الأمريكية، نهاية أبريل/نيسان الماضي.

وأطلق على هذا المسجد اسم مسجد “قلب مريم النسوي”، وتشرف عليه رابعة كبيلي، التي قالت إنها تسعى من خلال هذه التجربة إلى بناء علاقة جديدة بين النساء والرجال.

واثارت البادرة جدلا واسعا بين المسلمين الذين رفضوا بشدة هذه الفكرة واعتبروها مسا بقواعد الدين الإسلامي. وتفاعل ملايين المسلمين مع هذا الفيديو، حيث عبر العديد منهم عن استغرابهم وأيضا رفضهم التام لفكرة مسجد مختلط، موضحين أن الإسلام واضح بهذا الخصوص والاختلاط في المساجد مرفوض.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى