مسدس و97 خرطوشة بحوزة عسكري سابق بالخميسات

المحرر

اعتقل درك  وادي بهت، الثلاثاء الماضي، بدوار آيت قسو، التابع للجماعة الترابية آيت ميمون بضواحي الخميسات، عسكريا سابقا، لحيازته سلاحا ناريا.

وجاء إيقاف المشتبه فيه، استنادا إلى معلومات وردت على سرية الدرك الملكي مفادها أن جنديا كان قد  غادر طوعا صفوف الجيش متحوزا مسدسا يهدد زملاءه باستعماله ضدهم، كلما كان في حالة سكر طافح .

وبعد اطلاع الجهات المسؤولة على حيثيات الملف، انتقل رجال الدرك الملكي إلى الدوار المومإ إليه، وتمكنوا من إيقاف المشتبه فيه بإحدى المقاهي واقتياده، إلى المنزل الذي دل عليه المخبر سرية الدرك، والذي يوجد في ملكية عم الموقوف المتوفى.

وبعد محاصرته بسيل من الأسئلة والحجج الدامغة، لم يجد العسكري  المفصول عن سلك الجندية بدا من التعاون مع  رجال الدرك وتوجيههم نحو مكان تواجد السلاح الناري الذي تم استخراجه من تحت الأتربة بفضاء المنزل وهو  عبارة عن مسدس ودخيرة حية ملفوفة في ثوب تضم  97 خرطوشة، ليتم ربط الاتصال مباشرة بالقائد الجهوي للدرك الملكي بالخميسات وإطلاعه بنتائج التفتيش.

وأفاد العسكري السابق للمحققين في محضر استماع قانوني حسب مصدر مقرب من الملف، أنه عثر على المسدس داخل صندوق مخصص لمكبر للصوت (باف)، كان ضمن متلاشيات منزلية سبق أن أحضرها عمه المتوفى من الخارج.

(أحداث أنفو)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى