الأمم المتحدة: المغرب لم يبلغنا بعد بموافقته على المبعوث الأممي الجديد وهذه شروطه للمفاوضات مع البوليساريو

المحررـ متابعة

أعلن المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة “ستيفان دوجاريك” على هامش المؤتمر الصحفي اليومي للأمم المتحدة، في معرض رده على سؤال يتعلق بتعيين الرئيس الألماني الأسبق “هورست هوكلر” كمبعوث شخصي للأمين العام للأمم المتحدة في قضية الصحراء، أن المغرب لازال لم يعطي موافقته على هذا التعيين حتى الآن.
يشار إلى أن المغرب سبق وأبدى موافقة مبدئية على تعيين الرئيس الألماني الأسبق كوسيط لهذا النزاع، وذلك قبل صدور القرار الأممي حول الصحراء.
بيد أن المتغيرات التي عرفها الوضع الميداني بمنطقة الكركرات، جعلت المملكة تعدل عن قرارها، حيث لازال المغرب ينظر بعين الريبة لتحركات عناصر الجبهة بالمنطقة الحدودية التي تضاربت الأنباء حولها بين الإنسحاب و اعادة الإنتشار.
و يشترط المغرب سحب جبهة البوليساريو لقواتها من معبر الكركرات قبل العودة لطاولة المفاوضات، التي سيكون “هورست” مكلفا بتسييرها بين طرفي النزاع، في حالة حصول توافق حوله.
فيما أعلنت البوليساريو موافقتها النهائية على المبعوث الأممي الجديد لنزاع الصحراء خلفا للدبلوماسي الأمريكي كريستوفر روس وذلك على لسان البخاري أحمد ممثل الجبهة بنيويورك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى