معدل مهول… الطلبة المتخرجين سنويا في سلك الإجازة في الجامعات المغربية لا يتجاوز 42%

المحرر

أفصحت إحصائيات أعلنتها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي أن نسبة الطلبة المتخرجين سنويا في سلك الإجازة في الجامعات ذات الاستقطاب المفتوح، لا يصل إلى نصف عدد الطلبة المسجلين في مختلف التخصصات في سلك الإجازة.
وأبرزت الاحصائيات، التي أرفقها محمد حصاد بوثائق ميزانية وزارته، التي قدمها، خلال الأسبوع الجاري في مجلس النواب، أن نسبة التخرج الإجمالية لفوج سلك الإجازة لم يتجاوز 42 في المائة.
وأظهرت الاحصائيات ذاتها أن نسبة التخرج من سلك الإجازة بعد ثلاث سنوات، وهو المعدل الطبيعي للسنوات المقررة للتخرج من الإجازة، لا تتجاوز 13 في المائة. وبلغت نسبة التخرج بعد أربع سنوات من الدراسة في سلك الإجازة 15 في المائة.
أما نسبة التخرج من الإجازة بعد خمس سنوات من الدراسة فبلغت 7 في المائة، في حين أن عدد الطلبة الناجحين في سلك الإجازة بعد قضائهم ست سنوات من الدراسة في الجامعة وما فوق، هو الآخر بلغ نسبة 7 في المائة.
وتؤكد هذه الأرقام أن نظام الفصول، والوحدات، التي اعتمدها التعليم العالي المغربي منذ عام 2004، تسبب في ارتفاع نسب الهدر المدرسي، بالنظر إلى أن الطلبة يكونون ملزمين بإعادة الاختبار في بعض المواد سنوات عدة إلى حين النجاح، واستيفاء النقط فيها.

(الآن بريس)

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى