الأمن يدافع عن شرطية مغربية تسجل مخالفة بسبب العلم المغربي

المحرر ـ متابعة

أثارت واقعة تسجيل شرطية في الرباط مخالفة في حق موظفة قادمة من فاس، بسبب وجود علم المغرب إلى جانب لوحة أرقام السيارة، استياء عارما في مواقع التواصل الاجتماعي.

المصطفى اركرين، رئيس المرصد الوطني للعدالة الاجتماعية، عاين الواقعة، التي تمت يوم الثلاثاء الماضي، وكشف عبر صفحته في فايسبوك، إقدام شرطية بالقرب من وزارة الصحة على تسجيل مخالفة بقيمة 400 درهم بسبب وجود رسم راية المغرب، على جانب لوحة أرقام السيارة.

وأوضح مصدر أمني أن تحرير الشرطية لمخالفة مرورية في حق السائقة ليس بسبب العلم المغربي، الذي له حرمته، وقدسيته، بل بسبب خرق القانون، عدم مطابقة الصفائح المعدنية للسيارة للقوانين والتشريعات ذات الصلة.

وأضاف ذات المصدر، أن مدونة السير والجولان تنص على وجوب مطابقة صفائح التسجيل للقانون، وأن لا تدرج في صفائح التسجيل أي إشارة، أو رمز وطني، أو ديني.

وشبه المصدر الأمني، واقعة الموظفة بالانتخابات، التي لا يقبل فيها تضمين الرموز الوطنية والدينية في الملصقات الانتخابية، أو في برامج المرشحين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى