ارتباك سياحي بطنجة بسبب ملك السعودية

 

المحررعن الأيام24

 

 

 

تزامنت زيارة العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز لمدينة طنجة، حيث يقضي عطلته السنوية، مع احتضان المدينة  لمنتدى الأطراف لبلدان منطقة البحر الأبيض المتوسط للمناخ  “ميد كوب 2016″، مما خلق ارتباكا لبعض ضيوف المنتدى في ما يتعلق بالإيواء.
وحسب مصادر “الأيام 24” فقد قام الوفد المرافق للعاهل السعودي بحجز أغلب فنادق مدينة البوغاز مند الـ 12 يوليوز الجاري و إلى أجل غير مسمى، حيث يرافق الملك سلمان المئات من عائلته وضيوفه من مسؤولين وكبار الدولة.

 

وفي مقابل ذلك وجد منظمو منتدى “ميد كوب” للمناخ أنفسهم في حرج كبير، حيث تخلف عدد مهم من ضيوف المنتدى الكبار عن الحضور بسبب مشكل الإيواء.
و قامت اللجنة المنظمة للمنتدى باستئجار عدد من الفيلات والشقق بالمدينة كسياسة ترقيعية واحترازية لإنجاح المنتدى الأكبر من نوعه في منطقة البحر الأبيض المتوسط، الذي سيعرف مشاركة عدد من الشخصيات الهامة.
وفي سياق متصل من المرتقب أن يلقي الأمير مولاي رشيد كلمة باسم الملك في افتتاح المنتدى، الاثنين المقبل، وفي حال تعذر عليه الحضور سيلقى كلمة الملك أحد مستشاريه.
ويمثل اللقاء فرصة لتمكين 80 خبيرا يمثلون 10 دول، من مسؤولين عن الشبكات المتوسطية والدولية وعلماء، ودبلوماسيين ورؤساء جمعيات، من العمل المشترك لتحديد الصوت المتوسطي في المفاوضات المناخية لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة حول تغير المناخ كوب 22، وبلورة مخطط عمل من أجل مكافحة التغيرات المناخية والتكيف مع التغيرات الجارية حاليا. حيث تم وضع برنامج للمنتدى الذي سينعقد يومي 18 و19 يوليوز والخطوات المقبلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى