“الشعب يريد إسقاط النظام” في مظاهرة ضد السيسي والسعودية

المحرر رويترز

 

طالب آلاف المحتجين الغاضبين من قرار الرئيس عبد الفتاح السيسي نقل تبعية جزيرتين في البحر الأحمر إلى السعودية بإسقاط الحكومة مرددين هتافا من انتفاضة 2011.

وتشير الاحتجاجات إلى أن السيسي الذي كان وزيرا للدفاع وقائدا عاما للقوات المسلحة والذي يواجه انتقادات متصاعدة في الوقت الحالي لم يعد يتمتع بالتأييد الشعبي الكاسح الذي أتاح له إلقاء القبض على آلاف من معارضيه بعد أن أعلن عزل الرئيس السابق محمد مرسي في منتصف 2013 إثر احتجاجات حاشدة على حكمه.

وقال شهود من رويترز إن قوات الأمن فرقت المحتجين مع حلول المساء مستخدمة قنابل الغاز المسيل للدموع. وأحصى شاهد تسعة أشخاص مقبوضا عليهم في سيارة شرطة ويضع أحدهم ضمادة على جبهته.

وشاهدوا أيضا سيارات إسعاف تخرج من مكان الاحتجاج في شارع عبد الخالق ثروت بوسط القاهرة حيث نظم أكبر احتجاج على قرار السيسي أمام مبنى نقابة الصحفيين.

وهتف المحتجون “الشعب يريد إسقاط النظام” وهو الشعار الذي استخدم في الانتفاضة التي أطاحت بالرئيس حسني مبارك بعد 30 عاما في الحكم.

وشبه المحتجون السيسي بمبارك وطالبوه بالرحيل. وهتفوا “إحنا الشعب أصحاب الأرض وانتوا العملا وبعتوا الأرض”.

وقال شهود عيان لرويترز إن قوات الأمن أطلقت قنابل الغاز المسيل للدموع بعد صلاة الجمعة على نحو مئة متظاهر في مدينة الجيزة المجاورة للقاهرة ولاحقتهم في الشوارع.

وقال شاهد إن المتظاهرين كانوا يهتفون “يسقط يسقط حكم العسكر”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى