صفحة فايسبوكية تنشر صورا جنسية لمسؤولة بإحدى مقاطعات فاس

المحرر

استطاعت جمعية خبراء الحاسوب، اليوم السبت، من حذف صفحة  أنشئت بغرض التشهير بمسؤولة تابعة لإحدى مقاطعات فاس.

 وحسب موقح محلي، فإن الصفحة نشرت مقاطع فيديوهات وكذا صور إباحية بشكل فاضح، وقبل أن تتمكن جمعية خبراء الحاسوب من حجب الصفحة ومعرفة عدة معلومات عن الناشر، مشيرا إلى أن الجمعية سلمت جل المعطيات للضحية التي كانت في حالة هستيرية.
 وسبق للجمعية أن قامت بعدة أعمال مماثلة وحذرت مستعملي الأجهزة التقنية سواء الصغيرة أو الكبيرة من عواقب الثقة العمياء أو السداجة التي تسقط ضحايا لحسابات سياسية.
زر الذهاب إلى الأعلى