هذا ما قررته المحكمة في قضية “ولد امخيطير” الموريتاني المتهم بالإساء للنبي

المحرر ـ متابعة

قررت المحكمة العليا، اليوم ، تمديد فترة المداولات في قضية كاتب المقال المسيء للنبي صلى الله عليه وسلم، إلى يوم 21 يناير 2017.

وكانت المحكمة الجنائية بنواذيبو قد أصدرت حكماً ابتدائياً يدين المتهم بالزندقة بعد أن كتب مقالاً مسيئاً للنبي (ص)، وبالتالي إعدامه من دون النظر في توبته، وهو الحكم الذي ألغته محكمة الاستئناف التي أدانته بـ”الردة” ودعت إلى النظر في توبته.

ويأتي تمديد المداولات وتأجيل البت في الملف في وقت تدفقت فيه آلاف الجماهير لوسط نواكشوط، ووقع مناوشات بين بعضها والأجهزة الأمنية في الشوارع القريبة من المحكمة.

زر الذهاب إلى الأعلى