صادم.. 638 امرأة توفيت بسبب العنف و47 سيدة اختطفت

المحرر ـ متابعة

كشفت نتائج التقرير السنوي، الذي أنجزه المرصد المغربي للعنف ضد النساء “عيون نسائية”، أن عدد النساء ضحايا العنف تضاعف.

وأفاد التقرير ذاته أن 13 امرأة فارقت الحياة عام 2015 بعد تعنيفها، مقابل 5 نساء، في عام 2014، مؤكدا أن 9 نساء أقدمن على حرق أنفسهن في محاولة منهن لوضع حد لحياتهن، مقابل 244 واحدة شنقت نفسها، و372 امراة عرضت نفسها للجرح الخطير.

وأشار النرصد إلى نسبة ضحايا العنذف الجسدي بلغت 71 في المائة، وأن 47 مغربية تعرضت للاختطاف، والربط بالقيود، وأن الفئة العمرية الأكثر عرضة لجميع أصناف العنف تتراوح بين 25 سنة، و 45 سنة بنسبة تزيد عن 61 في المائة، تتلوها الفئة بين 18 سنة، و25 سنة، فب ما أفاد أن ما يقارب 64 في المائة من النساء المعنفات متزوجات، مقابل 23 في المائة منهن أمهات عازبات، وأزيد من 40 في المائة من النساء المعنفات أميات، وأزيد من 27 في المائة لهن مستوى ابتدائي، و18 في المائة المستوى الاعدادي،  أي ما مجموعه 85.50 في المائة لم يتعد المستوى الإعدادي.
زر الذهاب إلى الأعلى