هذه حقيقة اعتراف سعد المجرد بمثليته

المحرر ـ متابعة

نفت مصادر مقربة من النجم سعد المجرد، اليوم الخميس، الأخبار التي تناقلتها العديد من وسائل الإعلام، والتي أكدت أنه قد اعترف بمثليته من أجل التخلص من تهمة الاغتصاب التي مازال سجيناً بسببها في فرنسا، نفت مصادر مقربة من سعد الخبر.

وأكد محاميه في حديث خص به الموقع العربي “ليالينا”، أن التسوية التي حدثت بين لمجرد والادعاء الأمريكي، والتي تم بمقتضاها إسقاط تهمة الضرب والاعتداء الجنسي على سيدة أمريكية أثناء رحلة سياحية إلى نيويورك في عام 2010، سيكون لها تأثير كبير على سير القضية في فرنسا.

وتابع القول إنه “بالرغم من أن قضية نيويورك مستقلة تماما  عن القضية الفرنسية، إلا أن التطور الأخير سيؤثر بقوة على المحاكمة”، مضيفا أن المجرد قد يتم إطلاق سراحه بكفالة قريبا حتى بدء المحاكمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى