المغرب يحذر من استهداف عدد من الدول الأوروبية بأسلحة كيماوية

المحرر متابعة

قالت الاستخبارات الأوربية إن المغرب حذر عددا من الدول الأوروبية من هجمات إرهابية محتملة، قد تستهدفها باستخدام أسلحة كيماوية أو بيولوجية.

كما تزايدت المخاوف لدى هاته الدول من وقوع الهجمات المحتملة، فيما رفعت بلدان أوروبية درجة احتياطها إلى أقصاه مع قرب أعياد نهاية السنة.

في سياق آخر، اعترفت وكالة الشرطة الاوروبية (يوروبول) الاربعاء بان معلومات سرية حول تحقيقات عن الارهاب نشرت على الانترنت من طريق الخطأ، معلنة البدء بتحقيق في ما وصفته بانه “حادث خطير جدا”.

وقال برنامج “زيمبلا” التلفزيوني الهولندي الاستقصائي الذي نشر الخبر، ان نحو 700 صفحة من التحقيقات الارهابية – وخصوصا تحليلات حول الجماعات الارهابية – ظهرت على الانترنت، من بينها اسماء ومعلومات تتعلق بمئات الاشخاص المرتبطين بالارهاب.

وحدث الخطأ عندما قامت “ضابطة شرطة ليست لها اي خبرة .. بتحميل بيانات يوروبول على جهاز تخزين خاص .. في انتهاك واضح لسياسة يوروبول” بحسب ما صرح المتحدث باسم يوروبول جيرالد هيسزتيرا لوكالة فرانس برس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى