تقرير أممي: هكذا ينظر المغاربة إلى “داعش”

المحرر متابعة

أوضح تقرير التنمية الإنسانية العربية لسنة 2016 أن 83 في المائة من المغاربة لهم نظرة سلبية عن داعش، فيما شكلت لبنان الاستثناء بين الدول العربية التي لا ينظر أي فرد من الفئة المستجوبة فيها لداعش بإيجابية لهذا التنظيم الإرهابي، في الوقت الذي ينظر فيه 20 في المائة من الموريتانيين بشكل إيجابي لهذا التنظيم.

وأبرز التقرير الصادر عن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي أن نسبة المغاربة الذين اعتبروا أن الدين جزء مهم في الحياة اليومية سنة 2013، بلغت 96 في المائة، مشيرا إلى أن الشباب المغربي يعد الأكثر التزاما في العالم العربي، حيث إن مؤشر الالتزام الديني لدى المغاربة فاق نقطة واحدة، في حين يتراوح بين 0.3 و 0.9 لدى باقي الدول العربية.

هذا ولم يرد اسم المغرب ضمن الدول التي تأثرت بالعنف أو النزاع السياسيين خلال مرحلتي 2000/ 2003 و 2010 / 2015، مضيفا أن الوجهة المفضلة لدى المهاجرين المغاربة هي أوروبا، حيث بلغت نسبة المهاجرين المغاربة إلى الدول الأوربية 89 بالمئة مابين 2010 و 2014.

و حول التحديات الاجتماعية والاقتصادية، أوضح التقرير أن 83.9 في المائة من المغاربة يرون أن التحدي الذي يواجهه المغرب يتمثل في الوضع الاقتصادي أي الفقر والبطالة وارتفاع الأسعار، يليه الفساد الإداري والمالي بنسبة 9.6 في المائة، ثم تعزيز تقوية الديمقراطية ب2.1 في المائة، يليه تحقيق الاستقرار والأمن الداخلي بنسبة 0.8 في المائة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى