الملك محمد السادس يدخل على خط مجزرة الجديدة

المحرر الجديدة

ذكرت مصادر متطابقة للمحرر، أن الملك محمد السادس قد تأثر بالجريمة التي أقدم عليها أحد الاشخاص، الذي قتل عشرة من أفراد عائلته، خصوصا اليتامى الذين باتوا عرضة للضياع بعدما فقدوا من كانوا يعيلونهم.

و حسب ذات المصادر، فان الملك محمد السادس، و فور اطلاعه على تفاصيل الجريمة الشنعاء، قرر تحمل تكاليف رعاية الأطفال الذين تيتموا والذين تتراوح أعمارهم ما بين الأربعة والتسع سنوات.

و أكدت ذات المصادر، على أن عامل اقليم الجديدة قد توصل بتعليمات من دوائر عليا، تفيد صباح يومه الأحد 24 أبريل الجاري، بقرار الملك التكفل بأربعة بنات من اليتامى، اللاتي سيخضعن للمتابعة النفسية والسهر على متابعة دراستهن، برعاية ملكية سامية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى