صحراويون ينددون بتحركات وفد اعلامي أمريكي بمدينة العيون

المحرر العيون

 

تجمهر العشرات من المواطنين المغاربة، بمدينة العيون، من أجل التنديد بتحركات وفد اعلامي أمريكي داخل عروسة الصحراء، بعدما كان قد حل بها في وقت سابق، و تعمد لقاء مجموعة من الانفصاليين، و تصوير روبورتاجات معهم، على أمل نشر مواد اعلامية معادية للقضية الوطنية.

 

و تفاجأ الوفد الاعلامي الامريكي، عندما كان يتناول وجبة الغذاء بمطعم أميمة، الواقع على الطريق الرابطة بين العيون و بوجدور، بمجموعة من المواطنين الصحراويين، يرددون شعارات مناوئة للانفصال، و ينددون بتحركات الامريكيين، الذين اعتمدوا على لقاء جهة دون أخرى خلال زيارتهم للعيون.

 

و حسب مصدر من المحتجين على هؤلاء، فان الغرض الاول من الوقفة التي نظهما الوحدويون بمطعم أميمة، هو تكذيبل مزاعم الانفصاليين، و اظهار الطرف الاخر للوفد الاعلامي، حيث عمل المتظاهرون على بعث رسالة للامريكان، مفادها أن الانفصاليون ليسوا سوى شرذمة من الوصوليين لا غير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى