بعد الهزيمة..ساركوزي يعلن انسحابه من الحياة السياسية

المحرر وكالات

أقر الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي بهزيمته الأحد في الدورة الأولى للانتخابات التمهيدية لليمين الفرنسي، ما يعني أنه لن يستطيع الوصول الى السلطة مجددا عام 2017، معلنا انسحابه من الحياة السياسية.

وأعلن ساركوزي أنه سيصوت لصالح رئيس وزرائه السابق فرنسوا فيون خلال الدورة الثانية للانتخابات الأحد المقبل، داعيا مناصريه إلى أن “لا يتبعوا يوما طريق التطرف” السياسي.

و تصدر رئيس الوزراء الفرنسي السابق فرنسوا فيون بفارق كبير الاحد الدورة الاولى من الانتخابات التمهيدية لليمين الفرنسي البالغة الاهمية بالنسبة الى الانتخابات الرئاسية في ربيع 2017.

وحصل فيون على 43,3 بالمئة من الاصوات بحسب نتائج شملت اكثر من نصف مكاتب الاقتراع.

وكان فيون (62 عاما) حقق اختراقا كبيرا في استطلاعات الرأي الاخيرة، وهو يتبنى برنامجا ليبراليا على الصعيد الاقتصادي ومحافظا على المستوى الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى