هذا ما قضته المحكمة بحق أستاذ متهم بالتحرش بتلميذاته بأزيلال

المحرر متابعة

قضت هيئة الجنح التلبسي لدى المحكمة الابتدائية بمدينة أزيلال بإدانة أستاذ للتعليم الابتدائي، والحكم عليه بثلاث سنوات حبسا نافذا، من أجل تهمة التحرش الجنسي بحق 16 تلميذة قاصر بالمؤسسة التي يعمل بها.

و كانت النيابة العامة لدى ابتدائية أزيلال قد أمرت بتاريخ 23 أكتوبر الماضي بوضع الأستاذ بدمنات بالسجن المحلي، على خلفية 16 شكاية تقدم بها عدد من آباء وأولياء التلاميذ يتهمونه بالتحرش الجنسي بأطفالهم.

و تم الاستماع إلى عدد من المشتكين قبل أن يجري توقيف الشخص المعني بالأمر، وهو رجل تعليم متزوج ويبلغ من العمر 59 سنة، قبل الاستماع إليه بخصوص الشكايات المقدمة ضده، وهو الملف الذي عجل بدخول جمعيات تعنى بحقوق الطفل على خط القضية.

و تدق جمعيات المجتمع المدني العاملة في المجال ناقوس الخطر حول ظاهرة التحرش الجنسي واغتصاب قاصرين، بالنظر لخطورة الحوادث التي تقع على الضحايا وكذا المجتمع بشكل عام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى