المغرب يشدد مراقبته على الحدود مع الجزائر بسبب “انفلونزا الطيور”

المحرر متابعة

كشفت معطيات عن إعلان حالة من الاستنفار من الجانب المغربي أعلنت بعد تأكيد منظمة الصحة الحيوانية بداية الأسبوع الجاري اكتشاف حالات إصابة بفيروس انفلونزا الطيور شديدة الضراوة من نوع H7N1.

و أكدت ذات المعطيات وفق يومية المساء أن تعليمات صارمة صدرت من أجل تشديد المراقبة على الحدود الشرقية المشتركة مع الجزائر، لتفادي تهريب أي نوع من الطيور يمكن أن يكون مصابا بالمرض.

و أضافت أنه تم الرفع من حالة اليقظة بعد ظهور هذا المرض في الجزائر، و طالبت الجهات المختصة مصالحها الخارجية الواقعة بالأقاليم الشرقية بالإبلاغ عن أي حالة مشتبه فيها، وعن أي نفوق جماعي للطيور مشكوك فيه من أجل التدخل الفوري و إجراء التحاليل اللازمة لتطويق المرض في حالة ظهوره.

و يعد انفلونزا الطيور مرضا فيروسيا يستهدف الطيور ولكنه في حالات نادرة ينتقل إلى البشر، ويتسبب به أكثر من 12 نوعا من الفيروسات، وعندما يصيب المرض البشر فإنه قد يكون قاتلا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى