وهبي يجري مباحثات مع نظيره الإماراتي بأبو ظبي

أجرى وزير العدل عبد اللطيف وهبي، اليوم الخميس بأبو ظبي، مباحثات مع نظيره بالإمارات العربية المتحدة، السيد عبد الله سلطان بن عواد النعيمي.

وأفاد بلاغ لوزارة العدل بأن اللقاء شكل مناسبة استعرض خلالها السيد وهبي محاور الإصلاح الشامل والعميق الذي تعرفه منظومة العدالة، والذي يعد ورشا استراتيجيا مهيكلا بالنسبة للمملكة المغربية، مؤكدا عزم المملكة قطع أشواط جد مهمة في الإصلاحات القضائية على مستوى القوانين والتشريعات الجاهزة، وكذلك على مستوى البنيات التحتية للمحاكم وقطاع الرقمنة وغيرها من الأوراش.

كما شكل اللقاء، يضيف المصدر ذاته، فرصة سانحة للإطلاع على أهم الاصلاحات والتطورات التي قطعتها دولة الامارات الشقيقة في مجال العدالة.

وفي هذا السياق، اتفق الجانبان على مواصلة مد جسور التعاون لتنمية وتطوير العلاقات الثنائية بين الجانبين في مجال العدالة، مع الوقوف على كل الفرص الممكنة لتقوية وتعزيز آلياته بما يخدم المصالح المشتركة للبلدين، وهو التعاون الذي يستمد قوته من الروابط الأخوية المتينة التي تربط قائدي البلدين جلالة الملك محمد السادس، وصاحب السمو الشيح محمد بن زايد آل نهيان، والتي تظهر في التطور المتواصل بين البلدين في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والإعلامية والعلمية والسياحية والأمنية والثقافية والقضائية.

وحسب المصدر ذاته، عبر الطرفان عن عزمهما الرفع من مستوى التعاون في المجال القضائي إلى مستويات أكبر، من خلال تعميق النقاش بين خبراء البلدين، وترجمة هذا التعاون إلى اتفاقيات مختلفة في المجال التجاري والمدني، ومجال الأحوال الشخصية وتبادل التجارب في مجال الرقمنة، والبنيات التحتية للمحاكم، ومتابعة عمليات تنفيذ الاتفاقيات المشتركة بما يخدم رسالة العدالة ومفهومها النبيل.

وتندرج هذه الزيارة في إطار سلسلة الزيارات التي يقوم بها وزير العدل لثمانية بلدان عربية وهي السعودية والبحرين والكويت وقطر وسلطنة عمان والامارات العربية المتحدة والاردن ومصر.

 

 

زر الذهاب إلى الأعلى