جون أفريك.. مواقف إسبانيا وألمانيا وأمريكا أضعفت أطروحة “البوليساريو”

مجلة “جون أفريك”، على أن مواقف إسبانيا والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا، المتعلقة بمقترح الحكم الذاتي الذي يتبناه المغرب للصحراء، مع تراجع دعم الدول المساندة للبوليساريو أضعف أطروحة الجبهة، مشيرا إلى قرب وضع تسوية لنزاع المفتعل حول قضية الوحدة الترابية للمغرب.

وذكرت المجلة، أنه بعدما كانت 84 دولة تعترف بالبوليساريو، في عام 1991، لا يوجد اليوم سوى 31 دولة تعترف بذلك. ولكن بعيدًا عن الاعتراف الرسمي أو غير الرسمي بالجبهة، فإن الموقف المعروض حيال المفاوضات هو المهم، مشيرة أنه في الدبلوماسية، كل كلمة لها أهميتها.

هذا و يعقد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، الأربعاء، اجتماعه نصف السنوي للمشاورات المغلقة حول قضية الصحراء المغربية، وذلك بمشاركة المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء ستافان دي ميستورا والممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء ورئيس بعثة المينورسو، ألكسندر إيفانكو.

وتأتي هذه المشاورات في سياق يتميز بدعم متزايد لمغربية الصحراء، ولشرعية حقوق المملكة على أقاليمها الجنوبية، ولمخطط الحكم الذاتي باعتباره الحل الوحيد لهذا النزاع الإقليمي الموروث من الحرب الباردة.

وبالفعل، فإن سمو وجدية ومصداقية المبادرة المغربية تكرست من خلال 18 قرارا متتاليا صادر عن مجلس الأمن منذ 2007، بما في ذلك القرار (2602) المعتمد في أكتوبر 2021.

زر الذهاب إلى الأعلى