مغرب انتلجنس..فرنسا تعرض بشكل رسمي الوساطة بين المغرب الجزائر

أفادت تقارير إعلامية أن التوترات التي اندلعت مؤخرًا بين مدريد والجزائر عقب التوافق المباشر والواضح للسلطات الإسبانية مع الموقف المغربي في القضية الحساسة للصحراء المغربية مصدر قلق كبير لباريس.

وهو ما جعل باريس وفق ذات المصادر، تقترح رسميًا على الطرفين المغربي والجزائري لعب دور الوسيط لاستعادة الثقة بين البلدين الشريكين الرئيسيين للأمن في غرب البحر الأبيض المتوسط.

ووفقا لما أورده موقع “مغرب انتلجنس”، فقد عرضت باريس  بشكل رسمي وساطتها على الجانبين.

ونقل الموقع من عدة مصادر دبلوماسية جزائرية وفرنسية أن هذا الموضوع نوقش على نطاق واسع في 13 أبريل خلال الاجتماع الطويل لرئيس الدبلوماسية الفرنسية جان إيف لودريان مع الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، خلال زيارته الأخيرة إلى الجزائر.

وحسب المصدر ذاته فقد حاول لودريان توعية تبون بأهمية تهدئة توتره مع إسبانيا.

وأوضح رئيس الدبلوماسية الفرنسية لنظيره الجزائري أن الحرب التي شنها بوتين على أوكرانيا ولدت عالمًا آخر يجب أن تتكيف معه أوروبا.

 

اظهر المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى