أباء وأولياء تلاميذ مدرسة بتزنيت يستنكرون إعتداء مهاجرين أفارقة على أبنائهم (وثيقة)

استنكرت جمعية أباء وأولياء تلاميذ وتلميذات مدرسة الحسن الأول بتزنيت تعرض بعض التلاميذ للإعتداء  من طرف مهاجرين أفارقة.

وقالت الجمعية في بيان توصل المحرر بنسخة منه أن التلميذ ع. ب والذي يتابع دراسته بالمستوى السادس إبتدائي بمدرسة الحسن الأول تعرض للإعتداء من طرف مهاجر من دول جنوب الصحراء بعد إنهائه للإمتحان الموحد المحلي .

وأضافت أن الإعتداء تسبب للتلميذ الضحية رضوض وإصابات، كما شجبت كل أشكال العنف والإعتداءات الجسدية التي تطال التلاميذ بمحيط المؤسسة.

وطالب أباء وأولياء التلاميذ من المديرية الإقليمية للتربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة اتخاذ كافة الإجراءات الكفيلة بضمان حقوق التلميذ المعتدى عليه، وعدم تكرار مثل هذه الإعتداءات.وطالبت من المصالح الأمنية تعزيز تواجدها بمحيط المؤسسات التعليمية.

 

زر الذهاب إلى الأعلى